3

:: صلاة مادلين إسبر في رحاب بيتين وتنّور ::

   
 

التاريخ : 17/04/2014

الكاتب : جماليا   عدد القراءات : 1484

 


 

 

أبت الشاعرة مادلين إسبر إلا أن تصلّي العمر دفعة واحدة فاختارت طرطوس القديمة يوم احتفلت بتوقيع كتاب بيتين وتنّور للشاعر الدكتور إياد قحوش.

ففي مقرّ جمعية عاديات حلب - فرع طرطوس وقفت الشاعرة مادلين إسبر ورتلّت صلاة الورود التي تعلّمتها من جبل السايح الذي يرقب من بعيد هرولة نبع الفوار ونهر راويل كطفلين من بخور يتدحرجان بين أيقونات البساتين.

كانت كراهبة من الزهر تبتهج لضوء الشعر وتطلق عصافير الربيع في رحاب الكلمة التي ستبقى.

مادلين إسبر الشاعرة النقيّة والفراشة التي لا تنفك عن سكْب نبيذ محبتها في عبّ الربيع تحدثت عن إياد قحوش وعن شعره فكان حديثها عبقا من نسائم الحقول والكروم.

مادلين إسبر ضيعة جمال بحضورها وعفويتها وبإلقائها وبشعورها..

 

إليكم ما قالته في أمسية العاديات صوتا وصورة

 

صلاة مادلين إسبر في رحاب بيتين وتنّور

 

 

 

 
   
 

التعليقات : 0

 

   
 

.