3

:: ستخرج منها كما جئت ::

   
 

التاريخ : 06/06/2016

الكاتب : شوقي مسلماني   عدد القراءات : 539

 


 

 

1 (الكومبرادور الديني)

الكومبرادور "المالي" تمييزاً عن الكومبرادور "الديني". الكومبرادور "المالي" وكيل محلّي لمختلف صناعات الغرب الإمبريالي، فيما الكومبرادور "الديني" وكيل محلّي لأبشع النعرات العنصريّة والطائفيّة والمذهبيّة للغرب الإمبريالي ذاته.

**

 

2 (غونتر غراس)   

"الأديب الألماني غونتر غراس الحائز جائزة نوبل للآداب كان قد دافع عن موقفه المنتقد لإسرائيل كما دافع عن قصيدته "ما يجب أن يُقال" التي وجّه فيها انتقادات حادّة لإسرائيل التي ردّت على القصيدة بإصدار قرار يُمنَع بموجبه غراس من السفر إليها وإعلانه "شخصاً غير مرغوب فيه". وفي مقابلة مع إذاعه شمال المانيا "أن دي آر" قال في حينه إن "إسرائيل قوّة نوويّة خارج السيطرة، كما إنّها لم تحترم كلّ القرارات الصادرة عن الأمم المتّحدة". وأضاف إن "إسرائيل قوّة إحتلال وتمارس منذ سنوات سرقة الأراضي وطرد الناس الذين تنظر إليهم باعتبارهم بشراً من الدرجة الثانية، فثمّة عنصريّة في إسرائيل أصابتني بالكآبة".  

**

 

3 (المشبوهون)

نحن محاصرون، وهناك واحد نعلم إنّه من القسوة بمكان، ولكنّه الأخير بعدُ معنا. قام عليه أبناؤه ليس لأنّه يردّ عنّا إنّما ليرتدّ هو عنهم. ونحن نتفهّم ذلك، ولكن ما لا نفهمه ولا نريد أن نتفهّمه هو استعانتهم بأعدائنا مصّاصي الدماء. فأين المؤشّرات إنّهم لن يكونوا بعدَه مع أعدائنا إيّاهم وقد صرنا وحيدين تماماً؟.

**

 

4 (محسن مسلماني)

بمناسبة استشهاد البطل الأممي تشي غيفارا:

"لمن يرتدونَ قبّعتَك أن لا يرتموا في أحضانِ قاتليك".

**

 

5 (القرف)

استولى الدين السياسي على الحكم في السودان فانقسم السودان قسمين: شمالسدان وجنوبسدان، ودخل إلى العراق فقسمه إلى ثلاثة: كردستان، شيعستان وسنيّستان، والويل إذا استحكم أكثر في اليمن وليبيا وسوريا. شيء مخيف ومُقرِف.

**

 

6 (قال)

أطلبُ من ملاكي الحارس أن يبقى بعيداً، فيتركني وحدي متصايحاً مع حشرات عنصرييّن، مذهبيين، مجرمين.

**

 

7 (عناوين عبد الحي)

اتّصل بي عبر الهاتف صديقي فضل عبد الحي، وقبل أن أسأله عن حاله قال: "مضت ثلاثة أيّام وأخيراً كتبتُ العنوان وهو: "هذا الدولار اللعين"!. وأردف: "كلّ الناس يحبّون الدولار، وها أنا ألعنه، وكل من سيقرأ هذا العنوان سيقرأ المقال. هل معقول هناك من يلعن الدولار"؟. وتابع: "وعندي عنوان آخر كتبتُه قبل شهر: لماذا المُبكي، مرّات، مُضحِك"؟!.

**

 

8 (كفاح شرارة)    

ستملِكْ مِن الدنيا ما شئتَ

فإنّكَ ستخرج منها كما جئت". 

**

 

9 (آلة حدباء)    

"اللغة كائن يولد، ينمو ويموت. ومع تطوّر الثورة الرقميّة سينقرض القلم والورقة أكثر". والكلُّ، يوماً، على آلةٍ حدباءَ محمولُ.

**

 

10 (إيقاع) 

كلام في العماء، الثانية عشرة ظهراً، مستعجلاً إلى شأن لا يعنيه. على اللفظة أن توافق. يبدأ كاتباً "برمل" قد تُقرأ "بَرْمَلَ" فيما الكاتب يريد "بِرَمْلٍ" ولكي لا تلتبس اللفظة مع اللسان نقول: "بالرمل"!.

**

 

11 (الشيخ الشاعر)   

فضيلة الشيخ جابر مسلماني إمام بلدة الشعيثيّة الجنوبيّة اللبنانيّة في كلمة عن شاعر مصطاداً سمكة: "لحظاتُ الشاعر كلّها رائعة، حين يرفع سمكةً يعلن انتصارَه في لحظة جمال، كما يرفع الفائزُ كأساً. ولأنّ في يده الأبجديّة كلّها كان بطلَ الحياة المنتصر والمهزوم في آن".

**

 

12 (ظلال)

يكسِّر صخرة صمّاء

مقابل أجر لا يزيد على قطرة ماء.

**

 

الخصخصة

رفع الأسعار، الإحتكار والإحتقار.

**

 

الدائرة البسيطة

أخطر تنظيم هندسي.

**

 

إذا الرأس لا "يجمع"

ينزلق إلى الثقب الأسود.

Shawki1@optusnet.com.au

 

 
   
 

التعليقات : 0

 

   
 

.